مرحباً بكم في معهد الخرطوم الدولي للغة العربية…

إنعقاد المجلس العلمي للمعهد رقم (3/2022)

       انعقد اليوم الاثنين 30 أغسطس 2022 المجلس العلمي لمعهد الخرطوم الدولي للغة العربية، وأجاز في جلسته (3/2022) نتائج الامتحانات، كما منح الدرجات العلمية (الدبلوم العالي، الماجستير والدكتوارة) للدارسين الذين أكملوا المطلوبات العلمية للبرامج المذكورة.

     أشاد المجلس بالمجهود الذي تقوم به إدارة المعهد وأمانة الشؤون العلمية في تنظيم الامتحانات وإعداد نتائجها.

سعادة سفير إندونيسيا يزور معهد الخرطوم الدولي للغة العربية

   سجل سعادة سفير إندونيسيا بالخرطوم السيد/ سوناركو يوم الأحد 14 أغسطس 2022 زيارة رسمية لمعهد الخرطوم الدولي للغة العربية، وكان في استقباله سعادة الأستاذ الدكتور علي عبد الله النعيم مدير المعهد، وتهدف الزيارة إلى تعزيز التعاون بين معهد الخرطوم الدولي للغة العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) ومؤسسات التعليم العالي بإندونيسيا خصوصاً في مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها.

    رحب سعادة البروفيسور علي النعيم مدير المعهد بسعادة السفير شاكراً للحكومة الإندونيسية اهتمامها بالمعهد كما أثنى على الطلاب الإندونسيين ممتدحاً جديتهم في طلب العربية وتفوقهم الأكاديمي وحسن أخلاقهم.

      عبر سعادة السفير عن شكره للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ممثلة في معهد الخرطوم الدولي للغة العربية على الاهتمام الكبير الذي توليه للطلاب الإندونسيين ، وعلى  المنح الدراسية التي تقدمها للطلاب والطالبات من جمهورية إندونيسا، وأن المعهد  قد  خرج أكثر من 200 دارس إندونيسي بمختلف الدرجات العلمية، يعمل معظمهم في وظائف قيادية بالجامعات والمؤسسات الأخرى.

   في ختام اللقاء تم الاتفاق على تعزيز التعاون الأكاديمي الإندونيسي مع المعهد في مختلف البرامج والدورات التدريبية ونشر اللغة العربية.

الألكســـــو تصـــدر العدد الذهبي (العدد 50)
من المجلـــــة العربيــة للدراســات اللغويـــة

     صدر عن المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم- معهد الخرطوم الدولي للغة العربية- العدد الخمسون من المجلة العربية للدراسات اللغوية، وهي دورية محكّمة صدر العدد الأول منها في أغسطس من العام 1982، واحتفلت هيئة تحرير المجلة بصدور العدد الذهبي للمجلة في 30 يونيو 2022م.

     وقد صدَّر معالي المدير العام للمنظمة الأستاذ الدكتور محمد ولد أعمر العدد بكلمة افتتاحية جاء فيها: يسعدني ويشرّفني أنْ أقدم العدد الذهبي (العدد 50) من المجلة العربية العربية للدراسات اللغوية، إحدى مجلات الألكسو المتميزة، ومنذ صدور العدد الأول للمجلة في أغسطس 1982 وحتى صدور هذا العدد في يونيو 2022 تعاقبت أجيال من الباحثين والعلماء والقرّاء في الإفادة من المجلة في الوطن العربي وخارجه”.

     تزامن مع صدور هذا العدد صدور الدليل الببلوغرافي لموضوعات المجلة بالأعداد (1-50) في الفترة من 1982 وحتى يونيو 2022م.

    واختيرت موضوعات هذا العدد الذهبي من الموضوعات المنشورة في المجلة طوال الأربعين عاماً الماضية، وفق قائمة المحتويات التالية:

سعادة أ.د علي النعيم مدير المعهد يشارك في مؤتمر اللغة العربية بشرق إفريقيا في جامعة موئي بكينيا
conference3
conference2
CONFERECE
كلمة معالي المدير العام للألكسو أ.د محمد ولد أعمر بمناسبة مرور 51 عاما على تأسيسها
alecso_0
الألكسو خمسون عاماً من الإنجازات:
طالبة صينية تفوز بثاني أكبر جائزة لترجمة الرواية العربية القصيرة في الصين:

     حصلت الطالبة الصينية تنغ تنغ (هيفاء) على ثاني أكبر جائزة للترجمة العربية في الصين في دورتها الثانية (جائزة اللجنة الكبرى)، والتي تنظمها لجنة الدراسات للأدب العربي التابعة للجنة الآداب الأدبية ، دار النشر ووجهو.

     هذا وقد قامت لجنة الجائزة بمنح شهادة تقديرية لمعهد الخرطوم الدولي للغة العربية الذي تنتسب إليه المتسابقة، قدمها لمدير المعهد الملحق الثقافي الصيني السيد/ لا يجيان تاو.

ting
الألكسو تطلق مبادرة التعليم الإلكتروني في ظل جائحة كورونا كوفيد 2019:
    في ظلّ الظروف الرّاهنة التي يمرّ بها العالم بسبب انتشار مرض كوفيد-19 (فيروس كورونا)، والذي نتج عنه تعليق الدراسة في المدارس والجامعات لعدد وصل إلى أكثر من 290 مليون طالب وذلك بهدف الحد من انتشار الفيروس، وحيث لم تكن الدول العربية في منأى عن هذه الأزمة الصحّية العالمية، تطلق المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم – ألكسو، مبادرة لتعزيز التعلّم المفتوح والتعليم الإلكتروني لمجابهة انقطاع التعليم وضمان استمراريته في الدول العربية، وذلك من خلال وضع خبراتها المتراكمة في مجال الموارد التعليمية المفتوحة وإتاحة منصّاتها المتخصّصة في المجال، على غرار الشبكة العربية للموارد التعليمية العربية المفتوحة، ومنصة رواق الألكسو لدروس التعليم الإلكتروني المفتوح عالي الاستقطاب (MOOCs) ، والتي تعتمد أحدث الأدوات والبرمجيات لإنتاج وإتاحة المحتويات التعليمية.
    وتسعى المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم عبر هذه المبادرة إلى التعاون مع العديد من الجهات المختصة والشركاء الفاعلين في مجال 
التعليم الإلكتروني من خلال تبادل التجارب والمعارف والممارسات والحلول التكنولوجية والمنصّات لضمان استمرارية التعلّم والتعليم خلال فترة تعليق الدراسة بسبب الأزمات.
    كما سيتم في إطار هذه المبادرة تنظيم دورات تدريبية عبر شبكة الإنترنت لفائدة المعلّمين في الدول العربية، مع تقديم الدعم الفنّي والمرافقة اللازمة لتمكينهم من حسن استخدام المنصات والأدوات الخاصة بإنتاج وإتاحة المحتويات التعليمية.
Theme: Overlay by Kaira
كافة الحقوق محفوظة لمعهد الخرطوم الدولي للغة العربية 2020 ©